اخبارنا // المخيّم الأكاديميّ الثالث للتعدّديّة الجنسيّة والجندريّة / آب 2018

المخيّم الأكاديميّ الثالث للتعدّديّة الجنسيّة والجندريّة / آب 2018

المخيّم الأكاديميّ الثالث للتعدّديّة الجنسيّة والجندريّة

"في العنف: السياسات الجنسيّة ضمن السياق الاستعماريّ في فلسطين"

2- 4، آب، 2018

يسرّنا في القوس الإعلان عن بدء التسجيل للمخيّم الأكاديمي الثالث للتعدديّة الجنسيّة والجندريّة تحت عنوان "في العنف: السياسات الجنسيّة ضمن السياق الاستعماريّ في فلسطين"، والذي سيُعقد ما بين 2-4 آب، 2018 في مدينة بيت جالا.

عن المخيّم الأكاديمي:

تعمل القوس منذ ما يزيد عن العقد ونصف في فلسطين في قضايا التعدديّة الجنسيّة والجندريّة ضمن استراتيجيّات ومشاريع مختلفة. بعد سنوات من النشاط الميداني والفكري فلسطينيًا وعالميًا، إلى جانب التفاعل مع الدوائر الأكاديمية المتنوعة، بدأنا عام 2014 بتنظيم مخيّمًا أكاديميًا يُعنى بقضايا التعدديّة الجنسيّة والجندريّة وعلاقاتها بالأنظمة الاجتماعية والاقتصادية والسياسية المهيمنة؛ كبنى الاستعمار في المنطقة، والنظام الرأسمالي العالمي، والقوميّة المثليّة، والحركات الاجتماعية، والغسيل الوردي، وغيرها من السياقات.

وبعد إتمام مخيّمين أكاديميّين، صدرَ عن كلّ منهما نتاجًا معرفيًا خاصًا بموضوع المخيّم (نُشر الأوّل كعدد في مجلّة جدل الصادة عن مدى الكرمل - المركز العربي للدراسات الاجتماعية التطبيقية، والثاني بالشّراكة مع موقع جدليّة - مجلّة مُستقلة صادرة عن مؤسسة الدراسات العربيّة) نتطلع إلى عقد المخيم القادم وإلى مشاركتكم القيّمة والفعالة.

هذا المخيّم:

ننظّم في بداية شهر آب المخيّم الأكاديمي للمرّة الثالثة، آخذًا من "العنف" ثيمةً وموضوعًا لفهم وتحليل السياسات الجنسيّة في السياق الاستعماري؛ بدايةً من التأسيس المفاهيمي للعنف، مرورًا بعنف الدّولة الحديثة وأجهزتها ومؤسساتها، إلى العنف المتجذّر في البُنى الاقتصادية التحتية، وانتهاءً بأشكال العنف الرقابي في الحيز الفعليّ والرّقمي، وطرق التصدّي لها ومُقاومتها.

سيتيح لنا المخيّم الخوض في الكثير من الأسئلة والجدليّات والاشتباك معها على مستوياتها المُتعددة، من قبيل؛ كيف نفهم العنف البشري فلسفيًا؟ أين نظريّات العنف المتأصّل والنزعة التدميريّة للإنسان اليوم؟ ما هي أشكاله؟ كيف يعمل النظام الرأسمالي النيوليبرالي على إخضاع أجسادنا والتحكّم بجنسانيّاتنا؟ ما هي صناعة اللا عنف، في أية ظروف تُنتَج، وكيف تعمل؟ كيف لنا أن ننعتق من منظومات الرقابة (الاجتماعية، والاقتصادية والاستعمارية) على ذواتنا، جماعات وأفراد؟ وفي ظل ذلك كله، كيف نفهم العنف الجنسي والجندري بتجليّاته وسياقاته المتغيرة؟ وما هي سُبل مُقاومته؟

هيكليّة المخيّم:

يعقد المخيّم على مدار ثلاثة أيّام متواصلة، وتوفّر القوس الطّ عام والمبيت خلال أيّام المخيّم. يتنوّع برنامج عمل كل يوم ما بين محاضرة نظريّة افتتاحيّة، جلسة مُداخلات لتجارب من النشاط الميداني، إضافة إلى مجموعات عمل صغيرة تتضمّن نقاشات وقراءات حول الموضوع.

شروط التّسجيل:

المخيّم الأكاديمي مُعَدّ لناشطين/ات وأكاديميّين/ات ومهنيّين/ات لديهم/نّ اهتمامات أكاديميّة فكريّة في مواضيع التعددية الجنسيّة والجندريّة، ويشترط للتسجيل ما يلي:

  • الالتزام بجميع أيّام وفعاليّات المخيّم.

  • قراءة عدد من المقالات والمواد ذات الصلة والتي ستُرسَل للمُشاركين والمُشاركات قبل بدء المخيّم.

  • دفع رسوم التسجيل بقيمة 50 شيكل.

  • تعبئة طلب التسجيل على هذا الرابط: http://bit.ly/2LtBpzK

  • التسجيل مفتوح حتى تاريخ أقصاه: 31.6.2018. الرجاء الانتباه أنّ عدد المشاركين في المخيّم محدود.

ملاحظة: كما كانت الحال بعد انعقاد المخيمات السابقة، سنقوم بالعمل على نَشر عدد خاص في اللغة العربية يُناقش الثيمات والمضامين التي ستكون محورًا في مُخيّمنا هذا العام. لذلك، نشجّع المشاركين/ات ممن يرغبون وعلى استعداد لكتابة مقالات ومواد مرتبطة بموضوع المخيّم مُشاركتنا بذلك.

اللجنة المنظّمة:

يعمل على تنظيم المخيم الأكاديمي الثالث مجموعة من الناشطين والأكاديميين المهتمين في مواضيع السياسات الجنسية في المجتمع الفلسطيني. اللجنة تضم:

  • عامر إبراهيم، طالب دكتوراه في مجال الأنثروبولوجيا الاجتماعية، وحاصل على ماجستير في دراسات المرأة والنوع الاجتماعي.

  • هديل بدارنة، باحثة في مجال الاقتصاد السياسي والنظرية الاجتماعية.

  • بيسان رمضان، ناشطة في مجال الجنسانيّة.

  • يارا سعدي، طالبة دكتوراة في مجال الجغرافيّة البشريّة.

  • عمر الخطيب، طالب ماجستير في جامعة بيرزيت وناشط في القوس.

لمعلومات إضافية: school@alqaws.org

لتحميل بوستر المخيم الأكاديمي اضغطوا على الصورة أدناه

photo