اخبارنا // لقاء هوامش القادم: العنف ضد المثليين، ما بين العالمي والمحلي

لقاء هوامش القادم: العنف ضد المثليين، ما بين العالمي والمحلي

ندعوكم/ن للمشاركة في اللقاء الجديد ل "هوامش- مُلتقى حول قضايا التعدديّة الجنسيّة والجندريّة"، تحت عنوان: "العنف ضد المثليين، ما بين العالمي والمحلي"، وذلك يوم الأثنين الموافق 11.7.2016، الساعة 19:00 في المحطة، شارع يافا 55، حيفا.

يهدف لقاء هوامش الجديد الى طرح موضوع العنف ضد المثليين\ات والمتحولين\ات واصحاب هويات جنسية وجندرية مختلفة، عالميا ومحليا، من خلال تحليل الخطاب المجتمعي حوله، اشكاله وصوره، اسقاطاته وطرق التعامل معه محليا. خلال العام الاخير، ومع تزايد ظاهرة العنف الظاهر ضد"المثليين"، لاحظنا موجات مكثفة -خصوصا على الاعلام المجتمعي - من ردود الفعل التي تجزأت إلى قطبين: الاول، كان تعامل "المثليين" مع احداث العنف هذه على ان لها صلة مباشرة وتهديدًا على حياتنا في فلسطين (حتى لو كان الحدث في مكان اخر)، والثاني، استعمال هذه الاحداث من قبل فئات وافراد من مجتمعنا للتعبير عن اشكال قاسية من العنف والقمع كتعابير الفرحة على قتل المثليين.

سنحاول من خلال هذا النقاش الاجابة عن بعض الاسئلة، منها: هل ما يحدث عالميا ضد "المثليين" له صلة مباشرة وتهديد مباشر على حياة وتجارب المثليين والكويرز في فلسطين؟ هل هنالك امكانية لتحليل هذه الظاهرة والخطاب المحلي حولها خارج القطبية المذكورة اعلاه؟ هل "العنف ضد المثليين"، اينما كان، بالإمكان تحليله فقط من خلال عدسة "الميول الجنسية" و "الهوموفوبيا"؟ هل هذه فرصة لتوسيع النقاش المحلي حول الاشكال والصور المختلفة للعنف الممارس ضد "المثليين" في فلسطين؟

سيقدم المداخلات نشطاء من القوس.

****اللقاءات مفتوحة أمام كل شخص معنيّ ببلورة خطاب جنسانيّ جديد يعمل ويتطور من خلال سِياقنا الإجتماعي والسياسي، حيث نسعى أن يكون "ملتقى هوامش" مساحة مفتوحة للآراء والتوجهات والأفكار المُختلفة.****

للاستفسار يرجى التواصل مع القوس على: info@alqaws.org
لدعوة الفيسبوك

***************
*عن المحطّ ة:
"المحطّ ة" - هي تعاونيّة شبابيّة فلسطينيّة تشغل مقهى-حانة في مدينة حيفا (شارع يافا ٥٥) وتتوفر فيها مساحة حرة للابداع والانتاج، محتضنة مشاريع ثقافية مختلفة بالتواصل مع تعاونيات ومجموعات وأجسام اخرى. تتميز "المحطّ ة" بهويتها الفلسطينيّة الثقافيّة العربيّة وبنموذجها التعاوني المعتمد على الشفافيّة والتمويل الذاتي واستثمار الأرباح بمشاريع اجتماعيّة، ثقافيّة وسياسيّة جديدة. كذلك تعتمد "المحطّ ة" على تفاعلها مع روّادها واشراكهم في المساهمة والمبادرة.

*عن ملتقى هوامش:
"هوامش"- مُلتقى فكري حول قضايا التعدديّة الجنسيّة والجندريّة في المجتمع الفلسطيني والذي يُعقَد شهريا في مدينة حيفا. نسعى من خلال هذا الملتقى الى ملء الفراغ في الخطاب السائد في التنظيم المثلي والكويري الفلسطيني، بشكل خاص، وفي النشاط الجنساني الأوسع بشكل عام، وذلك كمحاولة لخلخلته وتوسيع نطاقه. بالاضافة الى ذلك، يهدف ملتقى "هوامش" الى مواكبة قضايا مختلفة مؤثرة، تُطرَح من قِبَل مجموعات مثلية وكويرية مختلفة في فلسطين واعادة تأطيرها بشكل يحاكي السياق المجتعي الاوسع لاخراجه من فقاعة النقاشات الداخلية المثلية/الكويرية.
هوامش وهي جمع لهامش، وهو اسم فاعل من هَمَشَ، وهَمَشَ القومُ: تحرَّكوا كما هَمَشَ الشيءَ هَمَشَ ُ هَمْشًا : جَمَعَه, والهامِش: جزء خالٍ من الكتابة حول النص في الكتاب المطبوع أو المخطوط. لذا فنحن نطمح لتجميع القوم في "ملتقى هوامش" لنتحرك معا لنقاش قضايا التعددية الجنسية والجندرية، وتعبئة الجزء الخالي في الخطاب السائد في التنظيم المثلي والكويري المحلي بشكل خاص، والنشاط الجنساني الأوسع بشكل عام، وذلك كمحاولة لخلخلته وتوسيع نطاقه.

كذلك، يُعرّف الهامش بأنه كل ما تُرك جانباً أو أُهمل، لذا فاننا نستعمل "هوامش" لتفكيك ثُنائية الهامش والمركز، ولا نرى هامشاً واحداً يعمل كمساحة ضيقة بعيداً عن نواة المركز، بل "هوامش" هي نتاج تراكمي لحالات تهميش لمواضيع عديدة – ومنها مواضيع الجنسانية – والتي تُمارس على نطاق المركز بأجمله.

photo