المقالات // القوس يصدر "الدّليل الصّحفي لتغطية قضايا التعدديّة الجنسيّة والجندريّة"

القوس يصدر "الدّليل الصّحفي لتغطية قضايا التعدديّة الجنسيّة والجندريّة"

أصدر القوس للتعدديّة الجنسيّة والجندريّة في المجتمع الفلسطيني مطلع الشّهر الحالي كتيّبًا بعنوان "الدّليل الصّحفي لتغطية قضايا التعدديّة الجنسيّة والجندريّة"، الذي يشكّل موجّهًا ومرشدًا للصحافيّين والوكالات الصحفيّة، كما لطلبة الصّحافة والإعلام والنّاشطين في المجال الإعلامي بشكلٍ عام، لتغطية القضايا الحياتيّة والمَعيشة التي تتعلّق بالتّجارب الجنسيّة والجندريّة المتنوّعة والمختلفة، والتي تقع على هامش العمل الصّحفي أغلب الوقت.

ويأتي هذا الدّليل ضمن الجهود التي يبذلها القوس لتعزيز العمل مع الإعلام المحلّي الفلسطيني حول قضايا التعدديّة الجنسيّة والجندريّة، حيث تمّ العمل عليه وفقًا لتوصيات بحث ميداني أجراه القوس في العام الماضي بعنوان "مواقف وتحوّلات في الإعلام المحلّي الفلسطيني من التعدديّة الجنسيّة والجندريّة"، حيث أوصى البحث المذكور بتوفير أدوات مهنيّة ومعرفيّة وإرشاد للتعامل مع هذه المواضيع، وذلك على المستَوَيَين الفردي والمؤسّساتي.

ويناقش الدّليل أهميّة تناول قضايا التعدديّة الجنسيّة والجندريّة في الإعلام بشكل مهني، وعدم حجبها. كما أنّه يجيب على التّحدّيات والمعيقات المختلفة التي قد تواجه الصّحافي أثناء تغطيته للموضوع؛ من خلال معلومات أساسيّة عنه، واللّغة المستَخدَمة، والخطاب المطروح، وغيرها.

ويتكوّن الدّليل الذي يأتي في 38 صفحة من الحجم المتوسّط من ثلاثة أجزاء تسبقهم مقدّمة. يبدأ الجزء الأوّل بأرضيّة إعلاميّة عامّة حول الأخلاق الإعلاميّة والمبادِئ المهنيّة. ويتناول الجزء الثّاني معلوماتٍ أساسيّة حول قضايا التعدديّة الجنسيّة والجندريّة، تشكّل مدخلًا معرفيًّا مهمًا لأيّ شخص يريد تغطية الموضوع صحفيًا. أمّا الجزء الثّالث فيتعلّق بالجانب العملي البحت، حيث يحتوي على الإرشادات والمعلومات الأساسيّة المطلوبة أثناء الممارسة في مختلف مجالات العمل الصّحفي.

ومن الجدير ذكره أنّ هذه الخطوة ليست الأولى ضمن عمل القوس مع الإعلام، حيث نظّم لقاءات وتدريبات مع صحافيّات وصحافيّين من كافّة المناطق الفلسطينيّة في السنوات الأخيرة، كما يؤكّد الدّليل على ترحيب القوس دائمًا "بمزيد من العمل المشترك، والاقتراحات، وحتّى الورشات التدريبيّة المختلفة" لتطوير عمل كلٍ من القوس والإعلام الفلسطيني في هذا المجال.

اضغطوا هنا لتحميل الدليل.

للاستفسار والتّواصل مع القوس يمكن مراسلة:info@alqaws.org

photo
يناقش الدّليل أهميّة تناول قضايا التعدديّة الجنسيّة والجندريّة في الإعلام بشكل مهني، وعدم حجبها. كما أنّه يجيب على التّحدّيات والمعيقات المختلفة التي قد تواجه الصّحافي أثناء تغطيته للموضوع
يؤكّد الدّليل على ترحيب القوس دائمًا بمزيد من العمل المشترك، والاقتراحات، وحتّى الورشات التدريبيّة المختلفة لتطوير عمل كلٍ من القوس والإعلام الفلسطيني